أنواع الكمامات الواقية بالتفصيل

08/04/2020

لفترات طويلة اقتصر ارتداء الكمامة الطبية على غرف العمليات والهدف هو حماية المريض الذي يخضع لجراحة من الإصابة بعدوى حال سعال أو عطس أحد الأطباء أو طاقم التمريض أثناء الجراحة، طريقة وقائية فعالة تمنع انتشار رذاذ السعال، لكن بشروط من أهمها تغيير الكمامة بانتظام. والمتعارف عليه في غرف العمليات عادة تغيير الكمامة كل ساعتين.

وفي حال ارتداء الكمامات في الحياة اليومية، فإنها تقي من يرتديها من العدوى ولكن على نطاق ضيق جدا، فالفيروسات تخترق الجسم عادة عبر الفم أو العين أو الجروح المفتوحة، أما الدور الأهم في انتقال العدوى تلعبه اليد. النصيحة الأهم هنا من الخبراء تتمثل في عدم حك العين أو الأنف.

أنواع الكمامات الواقية

أوضح البروفيسور الأمريكي إيلي بيرنسفيتش أنّ الناس لا يدركون ماهية الكمامات التي تحمي من انتقال الفيروسات، ويعتقدون أنّ أي قناع للوجه قادر على حمايتهم، مُشيراً إلى ضرورة حمل قناع الحماية تصنيف حماية (N95) أو (FFP2) أو ما يعادلها، لتقي من الفيروسات والجراثيم في نفس الوقت، حيث تحتوي على مرشحات تعمل على تنقية الهواء أثناء التنفس.

وأضاف بيرنسفيتش، أنّ هذا النوع من الكمامات ينقسم إلى صنفين، الأول يستخدم لمرة واحدة فقط ومن الضروري التخلّص منه فيما بعد، والثاني يحتوي على مرشحات صغيرة يمكن تغييرها بعد الاستخدام، مُشيراً إلى ضرورة تعقيم الكمامة قبل وبعد الاستخدام، حتّى عند استخدام النوع الثاني.

حتى استخدام الكمامات ذات أفضل درجات الفلترة، لا تقدم الحماية دون اتخاذ إجراءات وقائية أخرى أهمها: اتباع أعلى درجات النظافة عند وضع الكمامة أو التخلص منها، ارتداء قفازات وبدلة كاملة تغطي الجسم كله، علاوة على الغسيل المنتظم لليدين وتعقيم المكان المحيط بك بانتظام وبشكل سليم.

كمامات بفلاتر

بالإضافة إلى كمامات غرف العمليات، هناك أيضا كمامات أكثر فاعلية وهي تلك المزودة بفلتر للحماية من الأتربة والمواد الضارة. تنتشر هذه الكمامات عادة بين العاملين في مجالات البناء والصناعة، ممن يتعرضوا للأتربة والمواد الضارة.

هذه الكمامات أيضا لا تقدم الحماية المثالية من الفيروسات، إذ أنها معدة لهدف آخر، فهي مفيدة للنجار على سبيل المثال، للحماية من استنشاق غبار الأخشاب، أو لعامل البناء الذي يخط الأسمنت ويحتاج للحماية من غباره.

كمامة الغبار

وتستخدم تلك الأنواع من الأقنعة في الوقاية من الهواء المحمل بالغبار والأتربة، وينصح للأشخاص الذين يعانون من حساسية الصدر باستخدامها، ولكنها غير فعالة في الحماية من البكتيريا والفيروسات.

كمامة N95

هو نوع من الأقنعة يثبت على الوجه بشكل محكم، مما يساعد على حماية الأنف والفم من الفيروسات والبكتيريا والميكروبات المحمولة جوًا، وبالتالي تقليل فرص الإصابة بالعدوى التنفسية.

الكمامات الجراحية

ويتم استخدامها من جانب الأطباء وأطقم التمريض، وخاصة عند إجراء العمليات الجراحية، للحماية من بعض مخاطر الكائنات الدقيقة، والجسيمات الضارة.

مواصفات الكمامة

يجب على كمّامة الوجه أن تغطي الفم والأنف جيدًا (الأحجام الممكنة – قناع على شكل مستطيل بحجم 14X18 سنتيمتر)، على أن تكون منسوجةً في كافة الجوانب. كما يجب أن تتوفّر في الكمّامة أربطة في كل زاوية ليمكن إحكام وضعها على الأنف والفم.

ويُفضل تحضير عدة كمّامات لكل شخص، ليمكن استبدالها كلما أصبح القناع مبللاً، أو وسخًا أو عند نهاية اليوم. يمكن الاحتفاظ بالقناع المستعمل داخل كيس نظيف من النايلون.

أنواع كمامات من حماية المستهلك

أوضحت جمعية حماية المستهلك، اليوم الأربعاء، الأنواع المستخدمة بشأن الوقاية من فيروس كورونا المستجد. وعبر حسابها الرسمي على «تويتر»، نشرت «حماية المستهلك»، إنفوجرافًا، أوضحت من خلاله أن الكمامات عبارة عن (3) أنواع، الأولى بطبقتين، والثانية بثلاث طبقات، والثالثة من نوع (N95).

وقالت: «يكفي استخدام الشخص للكمامة العادية، ذات الطبقتين أو الثلاث، ولا توجد حاجة لاستخدام النوع (N95)؛ لأنها مخصصة للاستخدامات الصحية من قبل الممارسين الصحيين، لافتة إلى أنه يتم استخدام الكمامات في حالة الإصابة بعدوى تنفسية مثل الكحة والعطاس، أو إذا كنت تخالط شخصًا مريضًا».

هل الكمامة تحمي من يرتديها ؟

ويؤكد العلماء الذين يشجعون على ذلك أنها تؤدي الى تجنب إصابة آخرين الى جانب حماية من يضعها. وقال البروفسور شينغ : "الكثير من الناس يعتقدون أن وضع قناع يحميهم من الإصابة، لكنه بالواقع يتيح لهم خفض مصادر العدوى"، موضحاً أن "هذا الأمر سيعطي نتائج إذا وضع كل الناس القناع وفي بعض الحالات يكون القناع البسيط جدا كافياً لأن قطعة قماش فقط كفيلة بوقف الرذاذ"، الذي يحتوي الفيروس الصادر عن مريض، مضيفاً في معرض حديثه عن القناع "ليس مثالياً، لكنه أفضل من لا شيء".

وشاطرته وجهة النظر هذه أكاديمية الطب في فرنسا التي قالت الجمعة إن وضع القناع يجب أن يكون إلزامياً حين يخرج الناس من منازلهم خلال إجراءات العزل وحتى بعد انتهاء العمل بها.


شاهد أيضًا :